وفد زراعي اردني يزور محافظة طولكرم

وفد زراعي اردني يزور محافظة طولكرم

طولكرم - معا - اطلع مسير اعمال شؤون محافظة طولكرم جمال سعيد وفدا اردنيا ضم كل من الوكيل المساعد في وزارة الزراعة الاردنية جمال البطش ورئيس اتحاد المزارعين الاردنيين عدنان خدام والوفد المرافق لهم على الواقع الزراعي في محافظة طولكرم. وحضر اللقاء الوكيل المساعد في وزارة الزراعة الفلسطينية حمدالله حمدالله ومدير زراعة محافظة طولكرم احمد عبد الوهاب ورئيس اتحاد المزراعين الفلسطينيين ابراهيم دعيق وعضو المكتب التنفيذي لاتحاد الجمعيات الزراعية رأفت الخندقجي ومنسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان سهيل سلمان ورئيس نقابة العاملين في الصناعات الغذائية محمد بليدي. ورحب سعيد باسم كافة المؤسسات في المحافظة بالوفد الزائر مشيرا الى الروابط الاخوية العميقة التي تربط الشعبين الشقيقين في كافة المجالات وخاصة في القطاع الزراعي والذي شهد تطورا ونموا ملحوظا رغم الصعوبات والعراقيل التي يفرضها الاحتلال الاسرائيلي على الانسان الفلسطيني خاصة المزارعين الذي يستهدفهم بغرض اقتلاعهم من ارضهم عن طريق المصادرة والاستيطان، مؤكدا ان ان المزارع الفلسطيني هو عنوان المقاومة الفلسطينية في وجه المخططات الاسرائيلية الهادفة الى منع الشعب الفلسطيني من تحقيق حلمه في دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشريف. واشار الى الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة خاصة من جانب المستوطنين الذين يعيثون في الارض فسادا من خلال الاعتداء على المواطن والارض الفلسطينية وبحماية من جيش الاحتلال مشيرا الى الهجمة الاستطانية الشرسة التي تتعرض لها منطقة الاغوار والتي تعد منطقة استراتيجية للاردن وفلسطين على السواء . وتطرق سعيد في حديثه الى اهمية محافظة طولكرم كونها تعد محافظة زراعية كبيرة وغنية بالموارد المائية وتقع في منطقة الحوض المائي الغربي وهذا مما دفع بالاحتلال الاسرئيلي الى استهدافها من خلال بناء جدار الفصل العنصري الذي التهم 39 الف دونم من اراضيها الخصبة مشيرا الى الحاجة لدعم صمود المزارع الفلسطيني من خلال مساعدته في تسويق منتجاته الزراعية وبالتالي دعم الاقتصاد الفلسطيني، شاكرا الاردن ملكا وشعبا لدعمهم مزراعينا من خلال فتح الاسواق الاردنية امام تسويق المنتجات الزراعية الفلسطينيه. وتوجه البطش بالشكر لاتحاد المزارعين الفلسطينيين على دعوتهم لزيارة طولكرم هو والوفد المرافق له والذي يضم اعضاء من اتحاد المزارعين الاردنيين مؤكدا على اهمية التعاون المشترك في القطاع الزراعي ما بين الجانبين والذي توج بتوقيع مذكرة التفاهم مع اتحاد المزارعين الفلسطنيين والهادفة الى دعم صمود المزارعين على ارضهم، مبديا اعجابه بما توصل له الجانب الفلسطيني فيما يخص انتاج وزراعة النخيل والذي توج اخيرا باقامة المعرض الخامس للتمور والذي اقيم برعاية رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله في اريحا، متحدثا عن زيارة الوفد ايضا لمنطقة طوباس التي اطلع فيها على مشروع زراعة البطاطا التصنيعية. واشار الى التعاون والتنسيق بين القطاعين الزراعي في كلا من الاردن وفلسطين والتنسيق بين الوزارات في كلا البلدين مشيرا الى عقد اجتماعا الشهر الماضي للجنة الفلسطينية والاردنية المشتركة في المجال الزراعي والذي اكد على عدة قرارات تصب في صالح الجانبين فيما يخص القطاع الزراعي مشيدا بدور جامعة خضوري باعتبارها اول واقدم معهد زراعي في فلسطين. وتحدث خدام عن صمود الشعب الفلسطيني في وجه اجراءات الاحتلال التعسفية داعيا الجميع الى تكاتف الجهود لدعم القطاع الزراعي الفلسطيني من اجل دعم صمود المزراعين الفلسطنيين فوق ارضهم ، مشيدا بجهود اتحاد المزارعين الفلسطينيين الذي سعى للتنسيق مع اتحاد المزارعين الاردنيين لتشكيل لجنة لمتابعة دخول المنتجات الزراعية الاسرائيلية الى الاسواق الاردنية. بدوره اشاد الاعلامي الاردني عصام المبيضين بصمود المزارع الفلسطيني رغم الظروف القاسية التي يتعرض لها منوها الى تميز الانتاج الفلسطيني خصوصا التمور والبطاطا والجوافة وغيرها مؤكدا على اهمية تسويق هذه المنتوجات المتميزة في الاسواق الاردنية وتسليط الضوء اعلاميا عليها.ثم توجه الوفد الى قرية فرعون للاطلاع عن كثب على الواقع الزراعي هناك. جدير بالذكر ان زيارة الوفد لمحافظة طولكرم يأتي تنفيذا لبنود مذكرة التفاهم الموقعة ما بين الاتحادين وبمظلة وزارة الزراعة الاردنية ووزارة الزراعة الفلسطينية والتي تضم في بنودها تبادل الخبرات والزيارات واطلاق مشاريع مشتركة وفتح افاق جديدة للعمل بين الجانبين.